تحت مسمى " فرح جدة "  وبحضور الآلاف أمير مكة يزف 1200 شاب وشابة للحياة الزوجية   يرعى صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز ...
مسيار
اتفاقية بين "إبصار" و"الراجحي" لتوظيف وتدريب ذوي الإعاقة البصرية
عدد الزيارات :4924








تلقت جمعية "إبصار" للتأهيل وخدمة الإعاقة البصرية عن مشروعها "تدريب وتوظيف ذوي الإعاقة البصرية"، درعاً تكريمية من مؤسسة سليمان بن عبد العزيز الراجحي الخيرية، وهي إحدى المؤسسات التابعة لوزارة الشئون الاجتماعية، والتي تقوم بتقديم المساعدات المالية، بالإضافة إلى توفير الخدمات المباشرة وغير المباشرة، مساهمة في عمل الجهات الخيرية والعمل الخيري بشكل عام، وذلك في حفل تم تنظيمه مؤخراً بمقر مسرح مسجد إمام الدعوة بالعاصمة المقدسة.



ويأتي تكريم "إبصار" كإحدى أفضل الجمعيات في المشاريع المنفذة، ضمن إحدى عشرة جمعية تم ترشيحها من بين مائة وخمسين جمعية ومؤسسة خيرية، بمنطقة مكة المكرمة.



أوضح ذلك أمين عام جمعية إبصار محمد توفيق بلو، مثمناً هذه الخطوة التي قامت بها المؤسسة لدعم مشاريع العمل الخيري المتخصص مالياً، مشيراً إلى اتفاقية "إبصار والراجحي" لدعم مشروع منظومة إبصار الإلكترونية (توظيف وتدريب ذوي الإعاقة البصرية)، التي انطلقت بإنشاء موقع الكتروني يضم مركزاً إحصائياً.



تضمن المركز قاعدة بيانات للمعاقين بصرياً في المملكة، تم ربطه بمشروع بوابة إبصار الإلكترونية، لتنفذ الجمعية برنامج تدريب وتوظيف 250 معاقاً بصرياً مع مركز جسارة للتدريب؛ لاجتذاب الشركات والمؤسسات الخاصة لتوظيف المستهدفين على أن تقوم الجمعية بتدريبهم على المسارات الوظيفية، التي تخصصها الجهات الوظيفية لهم.



وأضاف أن البرنامج انطلق بعدة برامج تأهيلية متعلقة بالتدريب الوظيفي تلقى المعاقون والمعاقات بصرياً، خلالها دورة "مهارات التعرف على البيئة والتحرك الآمن للمعوقين بصرياً"، ثم دورة "الإعداد النفسي والمهني للمعينين الجدد من ذوي الإعاقة البصرية لفهم أنماط الشخصية من خلال الأشكال الهندسية النفسية".



كما تضمن البرنامج أنشطة علمية وأخرى توعوية بالتعاون مع عدد من المستشفيات بجدة، بهدف تنمية الوعي الصحي لديهم بأهمية العناية بالإعاقة البصرية والوقاية من الأمراض المسببة لضعف وفقدان البصر وطرق التعامل معها وإبراز مواهب ذوي الإعاقة البصرية.



ونوَّه بلو بانطلاق المرحلة الثانية للبرنامج، التي تؤكد تنمية القدرات والمهارات الوظيفية، حيث قدمت برامج تدريبية فردية وجماعية للتدرب على الحاسب الآلي، والقراءة والكتابة بطريقة برايل بهدف التكيف مع الإعاقة البصرية، والإلمام بالتقنيات المساندة وزيادة المهارات والقدرات الوظيفية، واكتساب الثقة لدى المستفيدين للانخراط في سوق العمل إضافة إلى اكتساب مهارات التعامل مع الآخرين.



من جهته أوضح مستشار العلاقات العامة والإعلام بالجمعية أحمد سعيد أبوحسان، أن البرنامج حقق للمستفيدين دخلاً شهرياً إضافة إلى التأمين الطبي، مضيفاً أن إجمالي تكاليف البرنامج بلغت خلال الستة أشهر الماضية (294.486) ريالاً تلقت الجمعية منها تبرعاً من بعض فاعلي الخير والمؤسسات يقدر بمبلغ (104.520) ريالاً بينما تحملت الجمعية باقي التكاليف بمبلغ (189.966) ريالاً.



وأشار أبوحسان إلى أن المرحلة القادمة من المشروع ستركز على زيادة الموارد المالية من خلال استقطاب عدد من المتبرعين، إضافة إلى تكثيف التدريب المهاراتي للتقنيات المساندة الحاسب والأجهزة التعويضية.



وكذلك تطوير منظومة إبصار الإلكترونية الحديثة لإطلاق مشروع التوظيف عن بعد وشبكة التوظيف للمعاقين بصرياً عبر البوابة الإلكترونية، وفتح مجال التوظيف في الجهات ذات الصلة بشؤون المعاقين، مثل الجمعيات والمؤسسات وتوعية الشركات والمؤسسات، لفتح مجالات وظيفية للمعاقين بصرياً.


المصدر:
صحيفة سبق